أخصائيو الصحة يقدمون التماساً إلى مركز السيطرة على الأمراض طلباً للتوجيه: الأمريكيون يستخدمون بخاخات الأنف لمكافحة كوفيد-19، والأطباء يستخدمونها في علاج المرضى

"تشير الدراسات إلى أن بخاخات الأنف، مثل ’إكسلير‘، تقلل من خطر انتقال فيروس ’كوفيد-19‘ والإصابة به"

واشنطن -الأربعاء 23 ديسمبر 2020 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) - قدم اليوم ائتلاف يضم 15 طبيباً وممرضاً وعدداً من المتخصصين في الصحة العامة التماساً إلى مراكز السيطرة على الأمراض لإصدار توجيهات تدعو الأمريكيين إلى استخدام بخاخات الأنف لمكافحة جائحة "كوفيد -19" والأطباء لاستخدامها في علاج المرضى المصابين بـ" كوفيد -19".

كما وُضع الالتماس أيضاً على موقع Change.org ، ويسعى المتخصصون الطبيون للحصول على الدعم من كل الأمريكيين:  https://www.change.org/cdcguidance

ويدعو الالتماس بشكل خاص مركز السيطرة على الأمراض إلى التوجه للأمريكيين باستخدام بخاخات الأنف كجزء من دفاع متعدد الطبقات ضد "كوفيد-19". "اغسل يديك. وعليك أن تغسل أنفك أيضاً. ضع قناعاً وحافظ على التباعد الاجتماعي، عليك فعل ذلك، واستخدام بخاخ للأنف"، على حد قول الدكتور ألونزو جونز، أحد مقدمي الالتماس، ومخترع إحدى بخاخات الأنف التي خضعت للدراسة.

وقال الدكتور مارك كانون، أحد مقدمي الالتماس: "كانت لدينا بيانات تدعم استخدام بخاخات الأنف ضد فيروس ’كوفيد-19‘ أكثر من تلك التي تدعم استخدام الأقنعة والتباعد الاجتماعي حين طلب مركز السيطرة على الأمراض من الأمريكيين القيام بهذه الأشياء". وأضاف: "إن بخاخات الأنف غير مكلفة، وهي غير باضعة وآمنة، ويمكنك الحصول عليها فوراً في المتجر المحلي. إنه أمرٌ منطقي تماماً".

وقال الدكتور جوستافو فيرير، وهو خبير في أمراض الجهاز التنفسي أجرى بحثاً حول استخدام بخاخات الأنف لمكافحة "كوفيد-19"، وهو أحد الذين قدموا الالتماس: "لدينا بيانات تظهر أن بعض بخاخات الأنف لا تزيل الفيروس فحسب، بل إن بعض البخاخات في واقع الأمر تصدّ الفيروس وتعطله وتقتله".

وفي النتيجة، يطلب الالتماس تحديداً من مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها إصدار توجيهات تركز على استخدام بخاخات الأنف التي تحتوي على إكسيليتول ومستخلص بذور الليمون الهندي(الجريب فروت). ووجدت الدراسات الحديثة أن هذه المكونات الطبيعية، في حال استُخدمت معاً، هي مضادات للفيروسات (تمنع التصاق فيروس "سارس-كوفي-2" بغشاء الأنف) ومبيدة للفيروسات (تقتل أو تعطل الفيروس). ومن بين هذه البخاخات، "إكسلير"، وهو متوفر حالياً على نطاق واسع في الولايات المتحدة. واستُخدم "إكسلير" من قبل ملايين الأشخاص في جميع أنحاء العالم على مدى أكثر من عشرين عاماً دون الإبلاغ عن أي آثار ضائرة.

إلى ذلك، وجدت دراسة سريرية جديدة صغيرة أن "إكسلير" يقلل من حدة الأمراض الناجمة عن "كوفيد-19" ويقصّر مدتها ويقّلل من مخاطر انتقال العدوى، ولهذا السبب يدعو الالتماس إلى توجيه الأطباء لاستخدامها كعامل مساعد للعلاجات الحالية.

مكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20201223005050/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 


Contacts

جيف جولكو

هاتف: 6173047339

البريد الإلكتروني: jeff@thegulkogroup.com





Permalink : https://aetoswire.com/ar/news/أخصائيو-الصحة-يقدمون-التماسا-إلى-مركز-السيطرة-على-الأمراض-طلبا-للتوجيه-الأمريكيون-يستخدمون-بخاخات-الأنف-لمكافحة-كوفيد-19-والأطباء-يستخدمونها-في-علاج-المرضى/ar

اللغة

الرابط الثابت : https://aetoswire.com/ar/news/أخصائيو-الصحة-يقدمون-التماسا-إلى-مركز-السيطرة-على-الأمراض-طلبا-للتوجيه-الأمريكيون-يستخدمون-بخاخات-الأنف-لمكافحة-كوفيد-19-والأطباء-يستخدمونها-في-علاج-المرضى/ar