تأثير التحويلات المالية: يبزغ المواطنون العالميون كمتجاوبين اقتصاديين أوائل للعالم النامي

تقرير أوكسفورد إيكونومكس (OXFORD ECONOMICS) الجديد

دنفر، ولاية كولورادو -الاثنين 1 فبراير 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): تمثل التحويلات الدولية من شخص إلى شخص ("P2P") أو التحويلات المالية المُرسلة من قبل المواطنين العالميين إلى أوطانهم أكبر بنية دعم اقتصادي أجنبي للاقتصادات النامية. ووفقًا لتقرير جديد صادر عن شركة أوكسفورد إيكونومكس، بتكليف من شركة ويسترن يونيون (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: WU)، الشركة الرائدة عالميًا في حركة الأموال عبر الحدود وعبر العملات، فقد ساعدت التحويلات المالية في التخفيف من وطأة الصدمات الاقتصادية الناجمة عن جائحة كوفيد -19، مما زاد من مرونة الدول النامية خلال عام 2020 وتقديم طوق نجاة محتمل للتعافي في عام 2021 وما بعده.

يُحدد تقرير أوكسفورد إيكونومكس: تأثير التحويلات المالية: طوق نجاة للاقتصادات النامية طوال فترة الجائحة وحتى التعافي العديد من الأساسيات الاقتصادية الإيجابية وأساسيات تحويلات المستهلك والتي يمكن أن تدعم قوة غير متوقعة في تدفقات التحويلات إلى الدول النامية مقارنة بـ توقعات البنك الدولي لحصول ركود فيها في عام 2021.

يشير التقرير إلى أن التحويلات العالمية من شخص إلى شخص P2P التي تُرسل إلى الدول النامية، والتي تجاوزت قيمة الاستثمار الأجنبي المباشر في عام 2019، يمكن أن تحقق ما لا يمكن أن تحققه المساعدات الإنمائية الخارجية (ODA) والاستثمار المباشر الخاص - حيث إن تحويلات P2P تضع الأموال بسرعة وفعالية وبشكل مباشرة في أيدي الأفراد الذين يستخدمون تلك الأموال لتمويل مجموعة واسعة من الأنشطة الاقتصادية. حيث يؤدي "تأثير التحويلات" هذا إلى تحقيق مكاسب ضخمة للاقتصادات النامية، بما في ذلك الحد من الفقر ودفع عجلة الزيادات المُحرزة في النشاط الاقتصادي. وفضلاً عن كونها تُعد بمثابة محركات دافعة للنمو، تعمل تحويلات P2P أيضاً على تعزيز التواصل من خلال ربط الأفراد ببعضهم في جميع أنحاء العالم، وبالتالي المساهمة في الترابط الاقتصادي والاجتماعي والسياسي بين الدول، حتى عندما تغلق الحكومات الحدود.

"يسلط البحث كذلك الضوء على مرونة هذه الشبكة العالمية للترابط المالي ويؤكد ما شهدته ويسترن يونيون بشكل متكرر: الأزمات تجعل الناس أكثر إصرارًا على تقديم الدعم للأفراد الذين يهتمون بهم. عندما تكون الأوقات عصيبة في الاقتصادات النامية، يصبح مرسلو التحويلات المالية بمثابة العاملين في الخطوط الأمامية للأمن الاقتصادي"، على حد قول السيد حكمت إرسك، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة ويسترن يونيون.

وأضاف قائلاً "يفسر هذا التقرير سبب منح لقب جديد "المتجاوبين الاقتصاديين الأوائل" لهؤلاء المواطنين العالميين والأبطال المحليين. إن مشاعر الحب والأموال التي يرسلونها عبر حدود العالم ساعدت في التخفيف من وطأة الصدمات الاقتصادية الناجمة عن الجائحة وتعزيز المرونة والتعافي داخل أوطانهم على مدار عام 2020 وحتى عام 2021 وما بعده".

وبحسب تقديرات البنك الدولي فإن الجائحة سوف تدفع 88-115 مليون شخص إضافي إلى هوة الفقر المدقع، ومن المحتمل أن يرتفع المجموع إلى ما يصل إلى 150 مليونًا في عام 2021. سيواجه العالم النامي، الذي يضم العديد من الأفراد الأكثر ضعفًا اقتصاديًا في العالم، أكثر العواقب خطورة.

لتجنب الانقسام الاقتصادي، تشجع شركة ويسترن يونيون صانعي السياسات في جميع المجالات على إعطاء الأولوية للأنظمة القانونية والذكية والآمنة والعادلة للهجرة عبر الحدود، والتي من شأنها النهوض باقتصادات الدول النامية ومواصلة دعم الاقتصادات المتقدمة للتعافي والتعاطي مع نقص رؤوس الأموال البشرية.

وأضاف السيد إرسك، "في المهمة الضرورية لإعادة بناء الدول النامية في عالم ما بعد الجائحة، سيستمر الملايين من هؤلاء المتجاوبين الاقتصاديين الأوائل في عملية الإنماء. ويستحق هؤلاء الأبطال الكثير من الثناء على الدور الذي لا غنى عنه الذي يلعبونه في اقتصادات البلدان المضيفة لهم واقتصادات أوطانهم. ببساطة لم تكن هناك حاجة أكبر إلى الابتكار والتكنولوجيا التي توفر الدعم المالي على الأرض والمتدفق عبر الحدود بشكل فوري". اقرأ المدونة.

منذ 170 عامًا، ركزت شركة ويسترن يونيون على ربط الأفراد بعائلاتهم وأحبائهم على مستوى العالم، في أي وقت وفي أي مكان، واليوم، تواصل الشركة ربطهم من خلال واحدة من أكبر الشبكات المالية العالمية التي تنقل 130 عملة إلكترونيًا في جميع أنحاء العالم في غضون دقائق.

 

تقرير Oxford Economic - المحاور الرئيسية

  1. كانت التحويلات بمثابة الجانب المشرق في عام 2020 الضبابي بالنسبة للدول النامية.
  • البيانات الإيجابية لعام 2020 بشأن تدفقات التحويلات المالية الواردة من العديد من البنوك المركزية في البلدان المستقبلة، وبيانات الأرباح الإيجابية المستقاة من شركات تحويل الأموال الرائدة، فضلاً عن أدلة الاستبيان التي تشير إلى مرونة المرسلين، الذين تم تحفيزهم بشكل كبير لدعم العائلات والأحباء الموجودين في الوطن، جميعها دعمت تحقيق عائدات محتملة أقوى من المتوقع للتحويلات المالية في عام 2020
  1. الروابط الأسرية والاقتصادات المنتعشة يمكن أن تثبت مرونتها بالنسبة لتدفقات التحويلات المالية، مما قد يتجاوز توقعات البنك الدولي لعام 2021.
  • عائدات التحويلات المالية لعام 2021 يمكن أن تقع في أي مكان ضمن نطاق واسع يتأرجح بين الانخفاض والعودة إلى اتجاه نمو فترة ما قبل الجائحة، حيث يتزايد الارتياب بشأن التوقعات.
  • وقد يتم تجاوز توقعات البنك الدولي بحدوث ركود إضافي بنسبة 7.5٪ في عام 2021.  وكما تنبأ البنك الدولي، فإن الانخفاض التراكمي بنسبة 14٪ على مدار عامي 2020 و2021 سيكون غير مسبوق في التاريخ الحديث لتدفقات التحويلات المالية، والتي تميل إلى الاتجاه التصاعدي عامًا بعد عام.
  • يمكن أن تتضافر الاتجاهات الاقتصادية الإيجابية وتعافي الاقتصاد المُرسل ومرونة المُرسل وارتفاع الطلب على التحويلات المالية من البلدان المستقبلة من أجل دعم القوة غير المتوقعة في تدفقات التحويلات المالية إلى الدول النامية في عام 2021.
  • وثمة انتعاش متوقع في نمو الناتج المحلي الإجمالي في الاقتصادات المرسلة، حيث يتم طرح اللقاحات ورفع القيود، وتظل السياسة المالية داعمة، ويتم تحرير الطلب المكبوت، مما يبشر بالخير بالنسبة للتحويلات المالية في عام 2021. 
  1. التحويلات المالية هي المحرك الدافع الخفي للترابط العالمي، فالأفراد مسؤولون بمفردهم عن حركة رؤوس الأموال الضخمة عبر حدود العالم.  
  • تساهم التدفقات المالية بين الأفراد/الناس في إرساء الترابط في جميع أنحاء العالم - على المستوى الاجتماعي والاقتصادي والسياسي. وهذا أمر لا يُضاهى من قبل أي نوع آخر من تدفقات الاستثمارات العامة أو الخاصة عبر الحدود.
  • ويتم توجيه تدفقات التحويلات المالية لتلبية الاحتياجات المحددة للمستقبلين في الاقتصادات النامية. وفي المقابل، فإن التجاوب المالي للحكومات وتدفقات المساعدات الإنمائية الخارجية (ODA) يمكن أن يتأخر أحيانًا وتكون أقل فعالية من ناحية تطبيقها. كما أن موازنة حكومات البلدان النامية تكون أقل قدرة على دعم اقتصاداتها.
  • وبينما تذهب تقديرات البنك الدولي إلى أن التحويلات المالية انخفضت بنسبة 7٪ في عام 2020، إلا أن هذا الانخفاض سيكون أقل حدة بكثير من الانخفاض المتوقع في رأس المال الاستثماري الخاص. حيث يتوقع مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الأونكتاد) أن يتراجع الاستثمار الأجنبي المباشر (FDI) في الاقتصادات النامية بنسبة 35٪ إلى 45٪ في عام 2020 بأكمله

 

  1. تتضاعف التحويلات المالية من خلال مساهمتها في اقتصاد الدولة بنسبة 0.40 سنت من الناتج المحلي الإجمالي لكل 1.0 دولار أمريكي من التدفق الداخل.
  • يعتبر مضاعف 40 سنت مماثلاً أو أعلى من بعض تقديرات مضاعف الاستثمار الأجنبي المباشر FDI أو المساعدة الإنمائية الخارجية ODA.
  • وعند تطبيقه على 548 مليار دولار من تدفقات التحويلات المالية الداخلة للدول النامية في عام 2019، فإن هذا يترجم إلى تأثير مباشر على الناتج المحلي الإجمالي على هذه الاقتصادات بقيمة 219 مليار دولار.
  •  والتحويلات المالية لها آثار قصيرة المدى على الناتج القومي، حيث يتم تلقي إنفاق إضافي كدخل في أماكن أخرى في الاقتصاد. ومع ذلك، فإن الفوائد الاقتصادية الكاملة للتحويلات المالية لا تتحقق إلا على المدى الطويل بفعل الآثار التحويلية لزيادة الإنفاق على التعليم والصحة والاستثمارات الأخرى. 
  1. التحويلات المالية تمثل التأمين الاجتماعي للأسر في الدول النامية.
  • على المستوى الجزئي، تفيد التحويلات المالية الأسر المتلقية في الدول النامية من خلال توفير مصدر دخل إضافي يساعد في تمويل النفقات الأساسية، ويقلل من الوقوع في هاوية الفقر المدقع، ويحميهم من الصدمات الاقتصادية، ويدعم الاستثمار طويل الأجل في الرعاية الصحية والتعليم.
  1. لا يتم تقدير التأثير العالمي للتحويلات المالية حق قدره، على الرغم من أنها تمثل أكبر تدفق لرأس المال الأجنبي الداخل إلى الأسواق النامية (باستثناء الصادرات).
  • تدفقات التحويلات المالية إلى الاقتصادات النامية لا غنى عنها، إذ أنها تتجاوز المساعدات الإنمائية الخارجية ODA بثلاثة أضعاف. وبحسب البنك الدولي، فقد بلغ إجمالي التحويلات المالية إلى الدول النامية 548 مليار دولار في عام 2019، متجاوزةً الاستثمار الأجنبي المباشر FDI ولتصبح أكبر تدفق لرأس المال الأجنبي  الداخل إلى الأسواق النامية (باستثناء الصادرات).
  1.  إجراء دراسة قوية لـ "مضاعف" التحويلات المالية هو أمر بالغ الأهمية، حيث إن النماذج الحالية غير كافية وتقلل من قدر التأثيرات الحقيقية.
    • يكون "مضاعف'' التحويلات المالية أقل من واحد نظرًا لتأثير "التسربات" - ويتم حفظ بعض الأموال أو استخدامها لسداد الديون (غير مصروفة)، بينما تذهب على الأرجح نسبة عالية من الإنفاق في الاقتصادات النامية على البضائع المستوردة (مثل الأدوية). وقد يفسر نقص فرص الاستثمار في الاقتصادات النامية أيضاً سبب فشل تدفقات التحويلات المالية في تحقيق تنمية ذاتية التعزيز في أغلب الأحيان. ومع ذلك، فإن القياس الأكثر شمولاً للتأثيرات الاقتصادية للتحويلات المالية والذي يرصد أيضًا تأثيراتها التحويلية طويلة المدى سيؤدي على الأرجح إلى تقديرات أكثر شمولاً لتأثير المضاعف.
    • الدراسة الحالية حول تأثيرات المضاعف مجزأة من حيث الفترات الزمنية المغطاة والطرق المستخدمة وتعريف المضاعف ونطاق التأثيرات المقاسة.
    • وثمة فرصة لسد الفجوة في الدراسات الحالية لقياس مضاعف التحويلات المالية بشكل أكثر شمولاً واتساقًا عبر البلدان، والنظر في التأثيرات الفردية للاستخدامات المختلفة للأموال ومراعاة الخصائص الأخرى المميزة لكل بلد.

###
WU-G

نبذة حول شركة ويسترن يونيون

شركة ويسترن يونيون (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: WU) هي شركة عالمية رائدة في حركة الأموال والمدفوعات عبر الحدود وعبر العملات. تربط منصة القناة الشاملة الخاصة بالشركة بين العالمين الرقمي والمادي وتُمكِّن المستهلكين والشركات من إرسال الأموال واستلامها وإجراء المدفوعات بسرعة وسهولة وموثوقية. واعتبارًا من نهاية سبتمبر 2020، تضمنت شبكة ويسترن يونيون أكثر من 550,000 موقع لوكلاء التجزئة التي تقدم خدمات ذات علامات تجارية في أكثر من 200 دولة وإقليم، مع إمكانية إرسال الأموال إلى مليارات الحسابات. بالإضافة إلى ذلك يعد موقع westernunion.com القناة الأسرع نموًا في عام 2019، وهو متاح في أكثر من 75 دولة، بالإضافة إلى مناطق إضافية، لنقل الأموال في جميع أنحاء العالم. تقوم شركة ويسترن يونيون بتحويل الأموال بشكل أفضل بفعل انتشارنا العالمي، وكذلك الربط بين العائلة والأصدقاء والشركات لتوفير إمكانية الإدماج المالي ودعم النمو الاقتصادي. للمزيد من المعلومات، تفضل بزيارة موقع www.westernunion.com

نبذة حول شركة أوكسفورد إيكونومكس
شركة Oxford هي شركة رائدة في مجال التنبؤ العالمي والتحليل الكمي. وتضم قاعدة عملائنا في جميع أنحاء العالم أكثر من 1500 من الشركات الدولية والمؤسسات المالية والمنظمات الحكومية والجامعات.

يوجد المقر الرئيسي في أكسفورد، ولدينا مكاتب حول العالم، ويعمل لدينا 400 موظف، بما في ذلك 250 اقتصادي ومحلل. تتيح لنا الأدوات التحليلية والنماذج الاقتصادية والصناعية العالمية الأفضل في فئتها قدرة لا مثيل لها على التنبؤ باتجاهات السوق الخارجية وتقييم تأثيرها الاقتصادي والاجتماعي والتجاري. للمزيد من المعلومات، تفضل بزيارة موقع www.oxfordeconomics.com/all-services

صور / وسائط متعددة متوفرة على : https://www.businesswire.com/news/home/52368416/en  


Contacts

For further information please contact:
Western Union Global Communications: Pia De Lima; Pia.DeLima@wu.com
Western Union EU&CIS: Nicholas Mandalas; Nicholas.mandalas@wu.com
Western Union Middle East & Africa: Mohamed El Khalouki; Mohamed.ElKhalouki@wu.com
Western Union Asia-Pacific: Karen Santos; Karen.Santos2@wu.com





Permalink : https://aetoswire.com/ar/news/تأثير-التحويلات-المالية-يبزغ-المواطنون-العالميون-كمتجاوبين-اقتصاديين-أوائل-للعالم-النامي/ar

اللغة

الوسائط المتعددة

الرابط الثابت : https://aetoswire.com/ar/news/تأثير-التحويلات-المالية-يبزغ-المواطنون-العالميون-كمتجاوبين-اقتصاديين-أوائل-للعالم-النامي/ar