جييول: إطلاق "جيه إي إم – إيه آر إم 300 إف 2" المجهر الذري التحليلي الإلكتروني الجديد فائق الدقة (غراند إيه آر إم2)

طوكيو -السبت 15 فبراير 2020 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – تعلن شركة "جييول" المحدودة (المدرجة في بورصة طوكيو تحت الرمز: TOKYO:6951) (الرئيس والرئيس التنفيذي للعمليات إيزومي أوي) عن إطلاق مجهر ذري تحليلي إلكتروني جديد "جيه إي إم – إيه آر إم 300 إف 2" (غراند إيه آر إم2)، والذي سيتم إطلاقه في فبراير 2020.

خلفية تطوير المنتج

في مجال الاختبارات المجهرية الإلكترونية، واصل عدد كبير من أخصائيي الفحص المجهري والمهندسين السعي من أجل تحسين دقة هذه الأجهزة. تزامناً، بذلت "جييول" جهوداً حثيثة لتحسين استقرار المجهر الإلكتروني النافذ. ومن خلال الجمع بين هذه الجهود وتقنيات تصحيح الشوائب، نجحنا في التوصّل إلى إنجاز الدقة العالية. 

يعتبر مجهر ـ"جيه إي إم – إيه آر إم 300 إف 2" (غراند إيه آر إم) مجهراً إلكترونياً نافذاً للتحليل الذري يركز على الدقة الأفضل في فئتها. لكن المتطلبات الحالية للمجهر الإلكتروني النافذ الحديث لا تشمل توصيف المواد الصلبة فحسب بل المواد اللينة أيضاً. وفي ظل هذه الظروف، يطلب مستخدمو المجهر الإلكتروني النافذ ميزة الدقة والتحليل المحسّنة بأعلى درجة من الموثوقية.   

طوّرت "جييول" مجهراً إلكترونياً نافذاً جديداً، وهو "جيه إي إم – إيه آر إم 300 إف 2" (غراند إيه آر إم2)، الذي يلبي تلك المتطلبات. ويتمتع هذا المجهر الذري التحليلي الإلكتروني النافذ الجديد فائق الدقة بمواصفات عدة. إذ يسمح بشكل خاص، بفضل العدسة المغناطيسية ثنائية القطبية، الجديدة "إف إتش بيه 2"، يحقق مجهر "غراند إيه آر إم2) مزيجاً مثالياً من التصوير فائق الدقة بالإضافة إلى تحليل العناصر بتقنية مطيافية تشتت الطاقة بالأشعة السينية "إي دي إس" ذات الزاوية الواسعة الصلبة الأفضل في فئته.        

يشمل التكوين القياسي لمجهر "غراند إيه آر إم2" حاوية تخفف من التداخلات الخارجية، ما يسهم في توفير الاستقرار العالي للأداة.   

الميزات الرئيسة

1. مزيج مثالي من الدقة المكانية فائق الدقة متزامن مع تحليل شديد الحساسية بالأشعة السينية. تضمّ ميزات العدسة المغناطيسية ثنائية القطبية "إف إتش بيه 2" المطورة حديثاً ما يلي:

  1. بالمقارنة مع الإصدار السابق من عدسات "إف إتش بيه"، توفّر "إف إتش بيه 2" كفاءة أعلى في مجال الكشف عن الأشعة السينية (1.4 ستراديان)، وهي تعادل أكثر من ضعف ما تقدمه "إف إتش بيه".
  2. معامل بصري منخفض، معامل إرتباط ومعامل منخفض لاستقرار الارتباط يسمح بتنفيذ تحليل الدقة المكانية فائق الدقة وتحليل الأشعة السينية شديدة الحساسية عبر مجموعة من التيارات الكهربائية المتسارعة.

(دقة مضمونة للمجهر الإلكتروني النافذ الماسح: 53 بيكومتر/ 300 كيلوفولت، 96 بيكومير /80 كيلوفولت)*

* عندها تتم تهيئة مصحح شوائب توسيع انحراف المسار في المجهر الإلكتروني النافذ الماسح.  

 

2. تسمح الفتحة الواسعة ثنائية القطبية للعدسة بتوفير تحليل فائق الحساسية بالأشعة السينية.

تتميّز هذه  القطعة المغناطيسية المزودة بفتحة واسعة بين القطب العلوي والسفلي، الزايا التالية:

  1. تسمح الفتحة الواسعة ثنائية القطبية للعدسة الشيئية تقريب أجهزة الكشف عن الأشعة السينية في المناطق الواسعة من العينة، وبالتالي توفير التحليل فائق الدقة للأشعة السينية شديدة الحساسية (مجموع الزاوية الصلبة يبلغ 2.2 ستراديان)
  2. تتميز الفتحة الواسعة ثنائية القطبية للعدسة الشيئية بقدرتها على استيعاب عددكبير  من الشرائح الخاصة بالعينات، مما يسمح بأنواع مختلفة من التجارب في الموقع.
  3.  

3. مصححات الانحراف الكروي المطورة من قبل "جييول" مدمجة في عمود المجهر وتسمح بتوفير الدقة المكانية الفائقة.

  1. جنباً إلى جنب مع الفتحة الواسعة ثنائية القطبية للعدسة الشيئية "إف إتش بيه 2"، يحقق مجهر "غراند إيه آر إم2" دقة المجهر الإلكتروني النافذ الماسح تبلغ 53 بيكومتر /300 كيلوفولت.
  2. جنباً إلى جنب مع الفتحة الواسعة ثنائية القطبية للعدسة ، يحقق مجهر "غراند إيه آر إم2" دقة المجهر الإلكتروني النافذ الماسح تبلغ 59 بيكومتر /300 كيلوفولت.
  3. يساهم "جييول كوزمو" (وحدة المصحح) بتمكين عملية تصحيح الانحرافات بسرعة وسهولة.
  4.  

4. يتم توفير موجّه باعث معياري ذات حقل بارد مع المجهر.

يتميّز مجهر "غراند إيه آر إم2"  بموجّه باعث معياري ذات حقل بارد يوفر توزيعاً أصغر للطاقة من مصدر الإلكترونات.

 

5. حاوية تخفف من التداخلات الخارجية.

تعدّ هذه الحاوية مكوّناً قياسياً لتخفيف التداخلات الخارجية مثل تدفق الهواء، والتغييرات في درجة حرارة الغرفة والضوضاء.

 

مواصفات رئيسة

 

دقة مضمونة

صورة المجهر الإلكتروني النافذ الماسح – التصوير المجهري بمجهر الحقل المظلم الدائري: 53 بيكومتر (مع مصحح انحراف توسيع المسار و"إف إتش بيه 2)

 سلاح الإلكترون: باعث ذات حقل بارد

تيار كهربائي متسارع

قياسي : 300 كيلوفولت و80 كيلوفولت

طيف الأشعة السينية المشتت للطاقة

أجهزة الكشف عن الأشعة السينية في المناطق الواسعة (158 مم2): إمكانية إدخال أجهزة كشف مزدوجة

زاوية صلبة: 1.4  ستيريديان (مع "إف إتش بيه 2)

 

 

المبيعات السنوية المستهدفة للوحدات

 

10 وحدات في العام

شركة "جييول" المحدودة

3-1-2، موساشينو، أكيشيما، طوكيو، 196-8558، اليابان

إيزومي أوي، الرئيس والرئيس التنفيذي للعمليات

(المدرجة في بورصة طوكيو تحت الرمز: 6951، بورصة طوكيو، القسم الأول)

البريد الالكتروني: www.jeol.com

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20200213005977/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


Contacts

شركة "جييول" المحدودة

قسم مبيعات أدوات العلوم والقياس

ناوهيكو كانيدا

هاتف: +81362623560

الرابط الإلكتروني: https://www.jeol.co.jp/en/support/support_system/contact_products.html





Permalink : https://aetoswire.com/ar/news/جييول-إطلاق-جيه-إي-إم-ndash-إيه-آر-إم-300-إف-2-المجهر-الذري-التحليلي-الإلكتروني-الجديد-فائق-الدقة-غراند-إيه-آر-إم2/ar

اللغة
الوسائط المتعددة

Photos

JEM-ARM300F2 (Photo: Business Wire)

مجهر "جي إي إم – إيه آر إم 300 إف 2" (الصورة مقدمة من قبل: "بزنيس واير")

الرابط الثابت : https://aetoswire.com/ar/news/جييول-إطلاق-جيه-إي-إم-ndash-إيه-آر-إم-300-إف-2-المجهر-الذري-التحليلي-الإلكتروني-الجديد-فائق-الدقة-غراند-إيه-آر-إم2/ar