دراسة مراقبة السلامة على الطرق في الإمارات (الدورة السادسة): تراجع مستويات خطورة طرق الإمارات العربية المتحدة

• الدورة السادسة من دراسة التوقعات الفريدة للسائقين في الإمارات العربية المتحدة

• تراجع جميع محاور القيادة الخطرة

• انخفاض معدلات أوقات التنقل والحوادث المرورية

• على الرغم من هذه التوجهات الإيجابية، فإن المستويات المطلقة المتوقعة للسلوكيات السيئة لا تزال مرتفعة

• لا يزال المجال مفتوحاً لتحسينات إضافية في المتعة الإجمالية للقيادة والبنية التحتية للطرق

دبي، الإمارات العربية المتحدة-الاثنين 12 مارس 2018 [ ايتوس واير ]

 تقدّم النسخة السادسة من دراسة "مراقبة السلامة على الطرق في الإمارات" توجهات إيجابية لسلامة الطرق في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتتماشى توقعات السائقين في دولة الإمارات العربية المتحدة مع الانخفاض الملحوظ لوفيات الحوادث المرورية في عام 2017 بنسبة 30 في المائة تقريباً مقارنةً بعام 2016، حسب التقارير الإعلامية المأخوذة عن بيانات وزارة الداخلية.

وتربط دراسة "مراقبة السلامة على الطرق في الإمارات" طويلة الأمد، التي انطلقت في عام 2015، بين توقعات السائقين في دولة الإمارات العربية المتحدة والمسببات الرئيسية للحوادث المرورية، إذ أن التوقعات لها أهميتها. وتقدّم هذه الدراسة معلومات هامة حول تأثير جهود أصحاب المصلحة المعنيين على زيادة مستويات السلامة المرورية.

وقال توماس إيدلمان، المدير الإداري لمنصة (RoadSafetyUAE): "يبدو أن العمل الجدي المتواصل لجميع أصحاب المصلحة المعنيين مثل الجهات الحكومية ووسائل الإعلام والشركات والمنصات مثل (RoadSafetyUAE) قد آتى ثماره. ويتوقع السائقون في دولة الإمارات العربية المتحدة انخفاضاً في مستويات القيادة الخطرة، والتغيير المفاجئ في المسارات، والقيادة دون ترك مسافة أمان، والإسراع، والقيادة دون تركيز".

ومن جهته، أضاف فريدريك بيسبيرج، نائب الرئيس لخدمات الأفراد لدى "آي-إنشورد": "يسعدنا سماع هذه الأخبار. إلا أن هذه التوجهات الإيجابية لا ينبغي أن توقف سعينا لمزيد من السلامة، فلا تزال المستويات المطلقة المتوقعة للسلوكيات السيئة مرتفعة. وينبغي على جميع أصحاب المصلحة مواصلة العمل، وخاصةً في مجال توعية مستخدمي الطرق في دولة الإمارات العربية المتحدة حول أساليب الاستخدام السليم للطرق".

واستمر تراجع أوقات التنقل، وهو موضوع نقاش دائم، للدورة الخامسة على التوالي. كما شهدنا تراجعاً إيجابياً في عدد السائقين المصابين في حوادث مرورية.

ويعاني السائقون في دولة الإمارات العربية المتحدة، على مدى الدورتين الماضيتين من انعكاس التوجهات طويلة الأمد وتراجع متعة القيادة، كما يطالبون بتحسين البنية التحتية للطرق.

تشمل أبرز النقاط في الدورة السادسة من دراسة مراقبة السلامة على الطرق في الإمارات ما يلي:

سجلت الدراسة توجهات التوقعات السليمة التالية لدى السائقين في دولة الإمارات العربية المتحدة خلال الأشهر الستة  الماضية:

  • انخفاض بمستويات القيادة الخطرة عموماً: -3 في المائة
  • انخفاض بنسبة التغيير المفاجئ في المسارات: -11 في المائة
  • انخفاض بنسبة القيادة بدون تركيز: -9 في المائة
  • انخفاض بنسبة الإسراع: -8 في المائة
  • انخفاض بنسبة القيادة دون ترك مسافة أمان: -5 في المائة
  • انخفاض بنسبة الوقوع في حادث تصادم: -1 في المائة
  • انخفاض في زمن التنقل: -10 في المائة

والجدير بالذكر أنه على الرغم من هذه التوجهات الإيجابية، فإن المستويات المطلقة المتوقعة للسلوكيات السيئة لا تزال مرتفعة.

هذا ويقابل التوجهات الإيجابية المذكورة أعلاه انعكاسات في التوجهات المتعلقة بما يلي:

  • متعة القيادة: -6 في المائة
  • تحسين البنية التحتية للطرق: -10 في المائة

أجريت هذه الدراسة بتكليف من منصة (RoadSafetyUAE) و"آي-إنشورد" ونفّذها موقع "يو جوف" في فبراير 2018، استناداً إلى آراء عينة تمثيلية مكونة من 1004 مقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة.

يمكنكم الاطلاع على تفاصيل "دراسة مراقبة السلامة على الطرق في الإمارات" على الرابط الإلكتروني: http://www.roadsafetyuae.com/statistics/. وسيتم إعداد الدراسة بشكل دوري كل ستة أشهر، حيث سيتم نشر الدراسة التالية في منتصف الربع الثالث من عام 2018.

لمحة عن (RoadSafetyUAE):

تتمثّل رؤية (RoadSafetyUAE) في المساهمة في خفض عدد الوفيات والإصابات والحوادث المرورية في دولة الإمارات العربية المتحدة. أما رسالة (RoadSafetyUAE) فهي رفع مستوى الوعي لدى مستخدمي الطريق في الإمارات العربية المتحدة لممارسة السلوك الملائم على الطرق على أساسٍ مستدامٍ وعلى أعلى مستويات التواصل. وتعمل منصة (RoadSafetyUAE) الحائزة على جوائز مع أصحاب المصلحة من مستخدمي الطريق، والجهات الحكومية، والإعلام، وأكثر من 30 شركة تتمتّع بوعي حيال المسؤولية الاجتماعية للشركات. وتُقدّم في قائمة "نصائح وحيل"، والتي نعتبرها أساس المحتوى التوعوي على منصتنا، أكثر من 60 موضوعاً مرتبطاً بالسلامة المرورية وتتعلق بدولة الإمارات العربية المتحدة بشكل خاص. ويمكنكم الاطلاع على المزيد من المعلومات على الموقع الإلكتروني التالي: /http://www.roadsafetyuae.com

وبالإضافة إلى "آي-إنشورد"، تعمل (RoadSafetyUAE) بالشراكة مع هيئة الطرق والمواصلات، ووزارة التربية والتعليم، وغرفة دبي للتجارة، وهيئة الصحة في دبي، و"ميشلان"، و"مرسيديس بنز"، و"أودي"، و"نيسان"، و"الفطيم هوندا"، و"فولفو"، و"كلداري أخوان" - لسيارات "مازدا"، وشركة الكندي للسيارات، وشاحنات "مان"، و"إينوك"، و"أوتوبرو"، و"كالتيكس"، وشركة "كريم"، و"دوبيزل"، و"ديليفيرو"، وشركة "بيبسي"، و"جونسون آند جونسون"، و"إم إم آي"، و"بيرنو ريكار"، و"سيركو"، و"ميكس تيليماتيكس"، و"وابكو"، و"جست كيدينج"، وشركة خدمات النقل المدرسي "إس تي إس"، و"أوسرام"، و"سيفتي ميديا"، و"أراب ويلز"، وشركة "إن إس جي". 

 


Contacts

(RoadSafetyUAE)

توماس إيدلمان

المؤسس والمدير الإداري

هاتف: 971505519216+

البريد الإلكتروني: Thomas@RoadSafetyUAE.com.





Permalink : https://aetoswire.com/ar/news/دراسة-مراقبة-السلامة-على-الطرق-في-الإمارات-الدورة-السادسة-تراجع-مستويات-خطورة-طرق-الإمارات-العربية-المتحدة/ar

اللغة

الوسائط المتعددة

Photos

Thomas Edelmann (RoadSafetyUAE) & Frederik Bisbjerg (i-Insured) (Photo: AETOSWire)

توماس إيدلمان، المدير الإداري لمنصة (RoadSafetyUAE)، وفريدريك بيسبيرج، نائب الرئيس لخدمات الأفراد لدى "آي-إنشورد" (الصورة: "ايتوس واير")

UAE Road Safety Monitor report (6th cycle) - (photo: AETOSWire)

تقرير دراسة مراقبة السلامة على الطرق في الإمارات (الدورة السادسة) - (الصورة: "ايتوس واير")

الرابط الثابت : https://aetoswire.com/ar/news/دراسة-مراقبة-السلامة-على-الطرق-في-الإمارات-الدورة-السادسة-تراجع-مستويات-خطورة-طرق-الإمارات-العربية-المتحدة/ar