فورست ديفايسز تعلن عن نتائج إيجابية لدراسة أجريت على تكنولوجيا تتيح الكشف عن السكتة الدماغية

بيتسبرغ-الأربعاء 24 فبراير 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "فورست ديفايسز" ("إف دي آي")، الرائدة في مجال التكنولوجيا الطبية، عن نشر نتائج إيجابية مستقاة من دراسة "إيدجار" التي أجريت على تكنولوجيا "ألفا ستروك" لتحديد المرضى الذين يعانون من السكتات الناتجة عن انسداد الأوعية الدموية الكبيرة في أقسام الطوارئ. وقد نُشرت هذه النتائج في "ستروك"، المجلة الطبية التي تصدر عن جمعية القلب الأمريكية.   يشكّل انسداد الأوعية الدموية الكبيرة نوعاً من السكتة الدماغية الإقفارية التي تتطلب تدخلاً جراحياً لاستئصال للخثرة من الأوعية الدموية، وهي عملية متاحة فقط في المستشفيات عالية التخصص، وكل دقيقة يتأخر فيها العلاج تسهم في زيادة خطر الوفاة والإعاقة الدائمة.

وأظهرت الدراسة أنه مقارنة بالاختبارات السريرية التي يستخدمها الأطباء في هذا المجال لاتخاذ قرارات الفرز، تفوقت تكنولوجيا "ألفا ستروك" بنسبة 28 إلى 40 في المائة في التحديد الصحيح للمرضى الذين يعانون من انسداد الأوعية الدموية الكبيرة. كما نحجت أيضاً في الاختبارات السريرية في استبعاد المرضى بشكل صحيح غير المشخّصين بانسداد الأوعية الدموية الكبيرة.

وفي هذا السياق، قال مات كيسينجر، الرئيس التنفيذي لشركة "إف دي آي": "تعتبر نتائج دراسة ’إيدجار‘ أكبر إنجاز تحقق في إطار الجهود العالمية المبذولة لتحسين التعرف المبكّر على المرضى الذين يحتاجون إلى استئصال الخثرة". وأضاف: "انطلاقاً من موقعي كفنيّ سابق في مجال الطوارىء الطبية الإسعافية، واجهت مراراً التحدي المتمثل في التحديد الصحيح للمرضى المصابين بالسكتة الدماغية من خلال عدد قليل من أسئلة الفحص السريري. تعدّ دراسة ’إيدجار‘ الدراسة الأولى، التي تمّ من خلالها إثبات قدرة هذه التكنولوجيا المحمولة، المصممة خصيصًا لتحديد المرضى المصابين بانسداد الأوعية الدموية الكبيرة، على التفوق على الاختبارات السريرية التي يتم تطبيقها حاليًا بواسطة الفنيين في الطوارىء الطبية الإسعافية في جميع أنحاء العالم".

ومن جهتها، قالت الدكتورة بولينا سيرجوت، المؤلفة الرئيسية للدراسة والطبيبة في طب الطوارئ في مستشفى "ميموريال هيرمان" في هيوستن، بتكساس، وهو أحد المستشفيات المشاركة في دراسة "إيدجار": "تُظهر دراسة ’إيدجار‘ أن تكنولوجيا ’ألفا ستروك‘ تتمتع بالقدرة على تحسين إمكانية اكتشاف سكتة انسداد الأوعية الدموية الكبيرة بشكل كبير، في مرحلة ما قبل الدخول إلى المستشفى".

وقال كبير مؤلفي الدراسة الدكتور فرانك بيكوك، نائب الرئيس لشؤون أبحاث طب الطوارئ، في كلية بايلور للطب: "سوف تسهم هذه التكنولوجيا في تغيير قواعد اللعبة في مرحلة ما قبل الدخول إلى المستشفى". وأضاف: "باعتبارها سهلة وسريعة وتتمتع بدقة أكبر من الانطباع السريري لتشخيص انسداد الأوعية الدموية الكبرى، فإن استخدام ’ألفا ستروك‘ في سيارات الإسعاف يعني وصول المزيد من ضحايا السكتة الدماغية إلى المستشفى المناسب في أقرب وقت ممكن. كلما مرّ الوقت قبل أن يتلقى مريض السكتة الدماغية العلاج، ستكون العواقب أسوأ؛ بالتالي، فإن توفير العلاج بشكل سريع هو السبيل الوحيد للحؤول دون موت المريض أو تعرّضه للإعاقة الدائمة من جرّاء الإصابة بالسكتة الدماغية".

صُممت منصة التشخيص "ألفا ستروك" من "إف دي آي" لدعم مزودي الرعاية الصحية في الكشف عن السكتة الدماغية في مرحلة ما قبل الدخول إلى المستشفى.

تعتبر "فورست ديفايسز" شركة متخصصة في الأجهزة الطبية تتخذ من بيتسبرغ، في بنسلفانيا وكالجاري، في ألبرتا مقراً رئيسياً لها. قامت الشركة بتطوير "ألفا ستروك"، وهي التكنولوجيا الأولى للكشف عن السكتة الدماغية في مرحلة ما قبل الدخول إلى المستشفى. تسعى الشركة جاهدة للحد من الإعاقة الوظيفية التي تسببها السكتة عن طريق القضاء على التأخير في علاج السكتة الدماغية.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20210223005078/en

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


Contacts

كارميلو آر. مونتالفو

هاتف: 4124043769

البريد الإلكتروني: pr@forestdevices.com





Permalink : https://aetoswire.com/ar/news/فورست-ديفايسز-تعلن-عن-نتائج-إيجابية-لدراسة-أجريت-على-تكنولوجيا-تتيح-الكشف-عن-السكتة-الدماغية/ar

اللغة

الرابط الثابت : https://aetoswire.com/ar/news/فورست-ديفايسز-تعلن-عن-نتائج-إيجابية-لدراسة-أجريت-على-تكنولوجيا-تتيح-الكشف-عن-السكتة-الدماغية/ar